صحة الرجل

أهم المكملات الغذائية للرياضيين

سواء كنت رياضياً محترفاً أو ممارساً عاماً للرياضة في صالات الجيم كل أسبوع، فإن الحصول على نتائج من التدريبات التي تقوم بها يتعدى مجرد قيامك بهذه التمارين. في الحقيقة، يمكن أن يمنحك الجمع بين نظام غذائي صحي مع عدد قليل من المكملات الغذائية للرياضيين ميزة قوية على منافسيك وزملائك. قد يكون النظام الغذائي المتوازن ونمط الحياة الصحي كافيين لمنح معظم الناس الطاقة التي يحتاجون إليها، ولكن بالنسبة للرياضيين، فقد يحتاجون إلى مستويات أعلى من الطاقة للوصول لمستوى الأداء الرياضي الذي يطمحون إليه.

 فيما يلي قائمة بأهم المكملات الغذائية للرياضيين التي يمكنك إضافتها إلى نظامك الغذائي لجني فوائدها العديدة.

1. فيتامين D

يعد فيتامين (د) أحد أهم المكملات الغذائية للرياضيين الموجودة في الأسواق اليوم. يتوافر فيتامين D في مصادر غذائية قليلة ويتم تخليقه في الجلد عند التعرض لأشعة الشمس، ولكن يزداد خطر الإصابة بنقص فيتامين (د) في كبار السن ومن يعانون من زيادة الوزن وذوي البشرة الداكنة، وكذلك في حالة عدم التعرض للشمس.

لا يقتصر عمل فيتامين د مع المغذيات الأخرى على تعزيز صحة العظام وتقويتها فحسب، بل يساهم أيضاً في جوانب صحية أخرى عديدة. أوضحت مراجعة لسبع دراسات أن مكملات فيتامين D كانت فعالة في زيادة قوة الأطراف العلوية والسفلية لدى الأفراد الأصحاء على مدى أربعة أسابيع إلى ستة أشهر.

2. أحماض الأوميجا 3 الدهنية

أحماض الأوميجا 3 الدهنية هي نوع من الدهون الصحية للقلب والتي تم الربط بينها وبين قائمة عديدة من الفوائد الصحية. فإلى جانب تعزيز صحة القلب عن طريق الحفاظ على مستويات الكوليسترول تحت السيطرة؛ يمكن لأحماض الأوميغا 3 الدهنية كذلك تعزيز المناعة وتهدئة الالتهاب.

واحدة من الفوائد المحتملة لأحماض الأوميغا 3 الدهنية هي تسريع عملية الشفاء من الإصابات الرياضية مما يجعلها أحد أهم المكملات الغذائية للرياضيين، حيث تشير بعض الأبحاث إلى أن آثارها المضادة للالتهابات قد تفيد في منع الإصابات الرياضية لدى الرياضيين المحترفين ورواد الصالات الرياضية على حد سواء.

تعد الأسماك الدهنية، مثل سمك السلمون وأسماك التونة مصادر طبيعية رائعة لأحماض الأوميغا 3 الدهنية، ولكن يتوافر زيت السمك أيضاً كمكمل غذائي للحصول على أحماض الأوميجا 3 يومياً. تتوافر أيضاً العديد من مكملات أحماض الأوميغا 3 الدهنية للرياضيين النباتيين، مثل زيت الطحالب المشتق من الطحالب الغنية بالأوميغا 3

3. الكرياتين

الكرياتين؛ والذي يشار إليه أيضاً باسم الكرياتين أحادي الهيدرات، هو أحد أفضل المكملات الغذائية لكمال الأجسام لأولئك الذين يطمحون إلى بناء كتلة عضلية قوية بسرعة.

وفقاً لمراجعة نشرتها جامعة بايلور، تم إجراء أكثر من 500 دراسة حول فوائد مكملات الكرياتين، وأظهرت حوالي 70% من الدراسات أن الكرياتين له آثار ملحوظة في توليد الطاقة، مما يعني أنه يمكن أن يساعد في تحسين الأداء الرياضي وزيادة القدرة على التحمل.

4. فيتامينات B

تعد فيتامينات ب أحد أهم المكملات الغذائية للرياضيين والتي تساهم في توليد الطاقة في الجسم، حيث تساعد في التمثيل الغذائي للكربوهيدرات والدهون والبروتين.

لكن، على الرغم من أن النقص في واحد أو أكثر من فيتامينات B يمكن أن يؤثر على مدى قدرة الشخص على ممارسة الرياضة، إلا أن هناك القليل من الأدلة على أن تناول المكملات دون داعٍ سيحسن الأداء. ونتيجة لذلك، من الأفضل مراجعة الطبيب للخضوع للتحاليل قبل تناول مكملات فيتامين ب.

قد تكون الرياضيات الإناث معرضات لخطر أكبر لنقص فيتامينات ب، والتي تشمل:

  • فيتامين B12
  • فيتامين B6
  • النياسين

قد يؤدي نقص فيتامين B12 إلى الشعور بالضعف والتعب. ونظراً لأن فيتامين B12 يتوافر بشكل أساسي في المنتجات الحيوانية، فمن المرجح أن يصاب النباتيون بنقص في هذا الفيتامين.

5. الكولاجين

الكولاجين هو البروتين الأكثر وفرة في الجسم حيث يوجد العظام والعضلات والجلد والأربطة والأوتار. لكن مع الأسف، مع تقدمنا ​​في السن، تبدأ كمية الكولاجين التي تنتجها أجسامنا في الانخفاض، مما يؤدي إلى ظهور أعراض، مثل آلام المفاصل ومشاكل الجلد وتباطؤ الشفاء والتعافي. مكملات الكولاجين هي وسيلة رائعة لمكافحة العلامات الطبيعية للشيخوخة وزيادة مستويات الكولاجين في الجسم.

تظهر الدراسات أن الكولاجين يمكن أن يخفف آلام المفاصل ويزيد من كثافة المعادن في العظام، مما يساعد على حماية الجسم أثناء ممارسة التمارين الرياضية.

تظهر الأبحاث أيضاً أن الكولاجين يمكن أن يساعد في تحسين صحة القلب عن طريق الحماية من تصلب الشرايين وزيادة مستويات الكوليسترول النافع في الجسم، مما يسمح لقلبك بضخ الدم عبر الجسم بكفاءة أكبر لتوصيل العناصر الغذائية للخلايا.

6. الجلوتامين

الجلوتامين هو حمض أميني مهم للغاية، والذي يعد في كثير من الأحيان أحد أفضل المكملات الغذائية للرياضيين، حيث ثبت أنه يحفز عملية التعافي، ويستخدم كذلك لتوفير الطاقة للخلايا في جهاز المناعة.

إضافة إلى ما سبق، وجدت إحدى الدراسات أن تناول مكملات الجلوتامين يقلل من وجع العضلات ويساعد في تسريع التعافي بعد التمرين. إلى جانب خصائصه العلاجية والمعززة للمناعة، فإن الجلوتامين ضروري إذا كنت تعاني من آلام متكررة بعد التدريبات عالية الكثافة.

اقرأ أيضاً: علاج التثدي عند الرجال بدون جراحة


فوائد المكملات الغذائية للرياضيين

يعد النظام الغذائي الصحي أمراً أساسياً للأداء الرياضي، ويمكنه في كثير من الأحيان توفير جميع الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة التي يحتاجها جسمك، بغض النظر أن الرياضة أو النشاط البدني الذي تختاره. مع ذلك، فإن إضافة بعض المكملات الغذائية للرياضيين قد يزيد من قوتهم وقدرتهم على التحمل.

الكرياتين، على سبيل المثال، هو أحد أفضل المكملات الغذائية للرياضيين لاكتساب كتلة عضلية قوية، وبينما يتوافر الكرياتين في العديد من الأطعمة مثل اللحوم الحمراء والدواجن والأسماك، فإن اختيار مكملاً غذائياً بدلاً من ذلك يمكن أن يوفر كمية أكبر من الكرياتين للحصول على نتائج أسرع. وبالمثل، يوجد الكولاجين في مصادر غذائية قليلة جداً، ولكن ثبت أنه يساعد في تقليل آلام المفاصل وزيادة قوة العضلات، مما يجعله أحد أفضل المكملات الغذائية للرياضيين الرجال والنساء على حد سواء.

على الرغم من أن الفوائد قد تختلف بناءً على المكملات الغذائية التي تتناولها، إلا أن المكملات الغذائية للرياضيين تستخدم عموماً من أجل:

  • زيادة الطاقة
  • تعزيز القوة
  • تحفيز شفاء العضلات
  • تقليل دهون الجسم
  • تعزيز فقدان الوزن
  • تحفيز التمثيل الغذائي
  • حماية العظام والمفاصل
  • علاج الالتهاب

المخاطر والآثار الجانبية

تأكد دوماً من شراء جميع المكملات الغذائية للرياضيين من بائع موثوق به، واتبع تعليمات الشركة المصنعة لتجنب أية آثار جانبية غير مرغوب بها. ضع في اعتبارك أيضاً أن تناولات جرعات أعلى من الموصى بها قد يزيد من خطر الأعراض الجانبية ، وقد يضر بأدائك الرياضي بدلاً من أن يفيده.

تحقق كذلك من ملصق المكونات على عبوة المكملات الغذائية بعناية؛ للتأكد من أنها تفي بالمعايير كمكملات غذائية صحية للرياضيين.

وأخيراً، إذا كنت تعاني من أي حالات صحية أو إذا كنت تتناول أية أدوية، فاستشر طبيبك قبل البدء في تناول المكملات الغذائية للرياضيين، لأن بعض المكملات قد تؤدي إلى تفاقم بعض الحالات الصحية، كما يمكن أن تتداخل مع أدوية معينة.

إذا كانت لديك أي مخاوف أو كنت تعاني من أية آثار جانبية للمكملات الغذائية، فلا تتردد في استشارة الطبيب لاتخاذ اللازم 

زر الذهاب إلى الأعلى